السبت - 14 ديسمبر 2019
الرئيسية / التعليم الثانوي / مقال فلسفي : مقارنة بين علم الكلام والفلسفة الإسلامية

مقال فلسفي : مقارنة بين علم الكلام والفلسفة الإسلامية

مقال فلسفي : مقارنة بين علم الكلام والفلسفة الإسلامية

طرح المشكلة
وجود رغبة لدى المسلمين على اختلاف اجناسهم في ادراك معاني الدين الاسلامي وابعاده فظهر مفكرون كثيرون حاولوا تحقيق هذه الرغبة ومن بينهم الفيلسوف والمتكلم . فما الفرق بين الفلسفة وعلم الكلام ؟ وما طبيعة العلاقة بينهما ؟
محاولة حل المشكلة المشكلة:
مواطن الاختلاف :
° علم الكلام يبحث في التوحيد واصول الشريعة مستخدما العقل والنقل معا أما الفلسفة فتبحث في الوجود من حيث هو موجود مستخدمة العقل .
° يهدف علم الكلام الى الدفاع عن العقيدة الدينية معتمدا على الجدل كمنطق رئيسي أما الفلسفة فتهدف الى بيان حقيقة الوجود وعلته معتمدا على القياس .
° علم الكلام يتناول قضايا عقلية ويطرحها داخل اطار عقائدي بينما الفلسفة تتناولها وتطرحها طرحا حرا لا يخضع لأي سلطة .
° علم الكلام يقوم على على العاطفة الدينية بينما الفلسفة تقوم على الصرامة العقلية .
مواطن الاتفاق :
° كلاهما ينشد حقيقة معينة .
° كلاهما يقوم على الاقناع .
° كلاهما يستخدم العقل والمنطق .
° موضوع الشريعة محور مشترك بينهما (التقارب في المواضيع)
طبيعة العلاقة بينهما : 
° علاقة علم الكلام بالفلسفة تتجسد حينما تكون مباحث الفلسفة العقيدة واصولها ومباحث علم الكلام الحكمة أو منهجها .
° علم الكلام فتح الباب أمام الفلسفة الاسلامية وبعث على ميلادها فبقيت على صلة معه .
حل المشكلة:
بالرغم من التباين الموجود بين الفلسفة وعلم الكلام من حيث المنطق والغاية ، فان كلا منهما يسعى الى بيان الحقيقة.

تعليق واحد

  1. لقد اعجبني المقال شكرًا لكم جزيلا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.