تحضير درس مفهوم الإنزيم وأهميته للسنة الثالثة ثانوي

مفهوم الإنزيم وأهميته
1-1- تعريف الإنزيم الوثيقة 01 ص 58

يتم تبسيط النشاء إلى سكريات بسيطة بواسطة إنزيم الأميلاز حيث هو الإنزيم النوعي المسؤوول على تسريع وتحفيز هذا التفاعل.
نتيجة: الإنزيمات وسائط حيوية ذات طبيعة بروتينية تعمل على تحفيز التفاعلات الكيميائية الحيوية وتتميز بتأثيرها النوعي.

2-2- عواقب غياب الإنزيم على النشاطات الأيضية الحالتين المرضيتين الموضحتين ص 58-59
الحالة الأولى: مرض عدم تحمل اللاكتوز

الفرضية: يعود سبب هذا المرض إلى نقص أو غياب نشاط إنزيم اللاكتاز الذي يفكك اللاكتوز إلى غلوكوز + غالاكتوز
اقتراح علاج لهذا المرض: تناول دواء على شكل إنزيم اللكتاز

الحالة الثانية : أمراض تخزين الغليكوجين مثل Glycogenose

يعود سبب المرض إلى غياب نشاط إنزيم Glucose-6-phosphatase حيث يعتبر هذا الإنزيم ضروري لتحويل الغلوكوز 6 فوسفات إلى غلوكوز في الكبد وهذا التحويل ضروري لخروج الغلوكوز من الكبد وهذا راجع لخلل على مستوى المورثة المسؤولة عن تركيب هذا البروتين (مرض وراثي).
– قد يؤدي هذا المرض إلى حدوث داء السكري لأن عدم تحلل الغليكوجين يؤدي إلى انخفاض نسبة السكر في الدم وخاصة في حالة عدم تناول أغذية سكرية .
– ماذا تستنتج فيما يخص عواقب غياب النشاط الإنزيمي على النشاطات الأيضية؟

نتيجة: الإنزيمات ضرورية لحدوث النشاطات الأيضية عند الكائنات الحية حيث أن غيابها أو نقص نشاطها يؤدي إلى خلل في التفاعلات الحيوية وبالتالي الإصابة بالأمراض

تقويم:
يعاني أحد الأشخاص من ضعف شديد في الوزن وبعد إجراء التحاليل تبين وجود قطع بيبتيدية في برازه.

اقترح فرضية لتفسير سبب هذا المرض مع التعليل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.