الجزائر ستحافظ على ترشحها لـ”كان” 2019 و2021 رغم رغبتها في استضافة دورة 2017
شاطر | 
 

 الجزائر ستحافظ على ترشحها لـ”كان” 2019 و2021 رغم رغبتها في استضافة دورة 2017

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Farzouli
مشرف


صلي على النبي

صل الله عليه وسلم


مُساهمةموضوع: الجزائر ستحافظ على ترشحها لـ”كان” 2019 و2021 رغم رغبتها في استضافة دورة 2017   الخميس 28 أغسطس - 10:59



كشفت لنا مصادر مقرب من "الفاف”، أن الجزائر لا تفكر في الانسحاب من ترشحها لدورتي 2019 و2021 بمجرد رغبتها في استضافة "كان” 2017 التي اعتذرت ليبيا عن تنظيمها، وقال مصدرنا أن الجزائر ستحافظ على ملفها الذي ستدافع عنه بشراسة من أجل الفوز بإحدى الدورتين 2019 أو 2021، بغض النظر عن الدورة التي ستلي دورة المغرب والتي كانت مقررة في ليبيا، قبل أن تنسحب هذه الأخيرة من تنظيمها لأسباب أمنية وسياسية تعيشها البلاد.





"الكاف” أجلت الإعلان عن البلد الذي سيخلف ليبيا إلى 2015





في سياق متصل، ومن بين الأمور التي جعلت الجزائر تفكر في الاحتفاظ بكل حظوظها للفوز بشرف تنظيم إما دورة 2019 أو 2021، هي تأجيل "الكاف” الحسم في من سيخلف ليبيا إلى غاية 2015، فلن تخاطر الجزائر بترك فرصة تنظيم دورة 2019 أو 2021 تذهب من دون ضمانها للدورة التي ستلعب بعد ثلاث سنوات من الآن.





في حال أعلنت "الكاف” احتضان الجزائر لـ”كان” 2019 يمكن منحها دورة 2017 مكانها العام المقبل





في حديث لنا أمس مع مصدر عليم بملف تشرح الجزائر لاحتضان كأس إفريقيا، أكد لنا أن "الكاف” وضعت كل التدابير بخصوص من سيخلف ليبيا، فحتى في حال أعلنت هيئة حياتو مثلا احتضان الجزائر لدورة 2019 في 20 سبتمبر المقبل، ويتبين بعدها في سنة 2015 أن الجزائر هي البلد الجاهز لخلافة ليبيا، سيتم منح الجزائر دورة 2017 عوض دورة 2019 التي تكون قد فازت بها.





..وفي هذه الحالة "الكاف” ستمنح دورة 2019 للبلد الذي حل ثانيا بعد الجزائر





في سياق متصل، وفي سؤال طرحناه على المصدر العليم بملف احتضان الجزائر لـ”الكان”، حول البلد الذي سيخلف الجزائر في "كان” 2019 في حال فازت هي بها ثم حولت إلى سنة 2017، قال مصدرنا أن البلد الذي سيحل ثانيا هو الذي سيفوز بشرف تنظيم تلك الدورة، مع الإبقاء على الفائز بدورة 2021 من دون استبداله، إلا في حال كان البلد الذي احتل ثانيا في دورة 2019 هو من فاز بدورة 2021، سيتم منح البلد الذي احتل المركز الثاني في دورة 2021 شرف تنظيم تلك الدورة.





الوزير تهمي سيتنقل إلى إثيوبيا لعرض ملف الجزائر والدفاع عنه





علمنا أن وزير الرياضية الجزائري محمد تهمي سيتنقل في منتصف سبتمبر المقبل إلى مدينة أديس أبيبا الإثيوبية من أجل الدفاع عن ملف الجزائر لاحتضان "كان” 2019 أو 2021، حيث سيعرض على المكتب التنفيذي لـ”الكاف” كل صغيرة وكبيرة حول الملاعب والفنادق وكل ما يتعلق بالإمكانيات البشرية والمادية والبنية التحتية التي ستسمح للجزائر بالظفر بشرف تنظيم إحدى الدورتين.




إثيوبيا وكينيا تؤكدان رغبتهما في احتضان
كأس إفريقيا 2017 وتزاحمان الجزائر









بعد إعلان ليبيا انسحابها الرسمي من تنظيم كان 2017 وإعلان الكاف فتح باب الترشيحات، بدأت بعض الدول تبدي رغبتها في خلافة الجارة الشرقية للجزائر ، حيث أكدت بعض التقارير الصادرة أمس أن كل من إثيوبيا وكينيا أبدتا رغبتهما في احتضان كأس إفريقيا وهو ما يعني أن الجزائر لن تكون في طريق مفتوح كما ظن البعض . يذكر أنه ولغاية يوم أمس كانت الجزائر المرشح الأول والأخير والأقوى لخلافة ليبيا قبل أن تسوء الأمور بدخول منافسين آخرين .





رئيس الاتحادية الإثيوبية ”لدينا الإمكانيات لاحتضان كأس إفريقيا 2017 ”





رئيس الاتحادية الإثيوبية لكرة القدم جونادين باشا، قال أمس لهيئة الإذاعة البريطانية ” بي. بي. سي ” أن بلاده قادرة على احتضان كأس إفريقيا 2017 بدل ليبيا وأنها تملك كل الإمكانيات لأجل ذلك وأضاف ” نعم يمكننا تنظيم الكان ، لدينا ملعبين كبيرين جاهزين هما ملعب أديس بابا وأيضا ملعب بحير دار ، كما أننا سنبني هيئات وملاعب أخرى تكون في المستوى المطلوب لإقناع الكاف بإعطائنا حق التنظيم”.





"الحكومة الإثيوبية مهتمة وستفعل كل شيء لجلب البطولة مرة أخرى ”





الرغبة الإثيوبية في تنظيم كأس إفريقيا 2017 بدل ليبيا لم تتوقف فقط عند الطبقة الرياضية بل تعدتها أيضا لأعلى السلطات السياسية وفي هذا الشأن، قال باشا :” الحكومة عندنا مهتمة بجلب تنظيم كأس إفريقيا مرة أخرى لإثيوبيا وستفعل كل ما بوسعها من أجل ذلك ” . يذكر أن إثيوبيا نظمت كأس إفريقيا في السابق ثلاث مرات سنوات 1962 و 1968 وأخيرا سنة 1976 وإن نجحت في الفوز بالنسخة بعد المقبلة ستكون المرة الرابعة .





الاتحادية الكينية تفكر في تنظيم كأس إفريقيا بدل ليبيا لكن بتنظيم مشترك ”





في السياق ذاته وبحسب هيئة الإذاعة البريطانية ” بي. بي. سي ” دائما، فإن إثيوبيا لن تكون المنافس الوحيد للجزائر ، حيث قال أن دولة أخرى من شرق القارة تنوي تنظيم الكان وهي كينيا ، الاتحادية الكينية ، قالت أمس أنها تفكر جديا في تقديم ملفها لتنظيم كأس إفريقيا 2017 لكن بشرط حصولها على موافقة دولة جارة للقيام بتنظيم مشترك ، الاتحادية الكينية ، قالت أنها ستخاطب جاراتها تنزانيا ، رواندا أو أوغندا وفي حال حصولها على موافقة من أي هذه الدول ستقدم ملفها كملف منافس للجزائر وإثيوبيا .




تقديم الترشيحات لن يتوقف قبل 30 سبتمبر المقبل ومن غير المستبعد دخول منافسين آخرين





دخول إثيوبيا وكينيا ليس إلا البداية فقط ، فقد أعلنت الكاف في وقت سابق أن تقديم الترشحيات لن يتوقف قبل الثالث من الشهر الداخل وهو ما قد يعني دخول منافسين آخرين وربما أقوى من الجزائر ، هذا وستضطر الجزائر للانتظار لغاية بداية كأس إفريقيا في المغرب من أجل التعرف على منظم "الكان” وهي مدة كافية لروراوة للقيام بما يجب القيام به لأجل إقناع أعضاء الهيئة التنفيذية بالتصويت لصالح الجزائر التي تبحث عن ثاني تنظيم والأول منذ 1990 .







روراوة متفائل بفوز الجزائر بدورة 2019 وتعيينها لخلافة ليبيا سنة 2017





علمنا من مصادر جد مقربة من روراوة، أن هذا الأخير شبه متيقن من فوز بلده الجزائر بشرف تنظيم دورة 2019، ومتفائل أيضا بمنح الجزائر دورة 2017 خلال السنة المقبلة بدل 2019، بما أن ملفات الكاميرون وكوديفوار وزامبيا وغينيا ليست أحسن من ملف الجزائر، علما أن ثلاثة من أصل خمسة بلدان ترشحت ستفوز بشرف تنظيم كأس إفريقيا إما 2017 أو 2019 أو 2021 ما يزيد من حظوظ الجزائر في الظفر بإحداها، ما يزيد من تفاؤل روراوة بتنظيم بلاده لـ”الكان”.













المصدر




http://www.elkhabarerriadhi.com/archives/124046



http://www.elkhabarerriadhi.com/archives/124026 ;


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الجزائر ستحافظ على ترشحها لـ”كان” 2019 و2021 رغم رغبتها في استضافة دورة 2017
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ستار الجيريا :: منتدى ستار ألجيريا :: أقسامنا :: قسم الرياضة-
انتقل الى: