أهْلُ الْقُلُوبِ الْبَرِيئةِ
شاطر | 
 

 أهْلُ الْقُلُوبِ الْبَرِيئةِ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رشة ورد
-


صلي على النبي

صل الله عليه وسلم


مُساهمةموضوع: أهْلُ الْقُلُوبِ الْبَرِيئةِ   السبت 24 أغسطس - 9:46


أهْلُ الْقُلُوبِ الْبَرِيئةِ


قَلُوبُهُمْ بِلَوْنِ الاشجار
أحْلاَمُهُمْ بِنُقَاءِ الْمَاءِ
وَخَيَالُهُمْ بِاِتِّساعِ السَّمَاءِ
لَدَيهُمْ قِدْرَهُ عَلَى التَّسَامُحِ بَلَا حُدودُ
وَيَتَمَتَّعُونَ بِقُدْرَةِ الْاِغْتِسَالِ بِمَاءِ الاماني
وَقُدْرَةُ الْحُلْمِ وَالْاِنْغِماسِ فِيه الى اخر قَطْرَاتِهِ



أهْلُ الْقُلُوبِ الْبَرِيئةِ

لَا يُنْتَظَرُونَ خَنْجَرَ الْغَدْرِ مِنْ يَدِ صَافَحْتِهُمْ
طُقُوسُهُمْ وَأيَّامُهُمْ وَلَوْحَاتُهُمْ مُلَوَّنِهِ بِالتَّفَاؤُلِ
لَا يُتَعَلَّمُونَ مِنْ اخطائهم بِسُهولَةِ
يُكَرِّرُونَ الاخطاء كَعَادَاتٍ طُفُولِيَّةٍ
يُمْنَحُونَ الْقَلُوبَ حَوْلَهُمْ ثِقَةُ مُتَناهِيُهُ
وَلَا يُلَمَّحُونَ اللَّوْنَ الْاِسْوَدَّ فِي الْحَيَاةِ



أهْلُ الْقُلُوبِ الْبَرِيئةِ

يُقْتَرَبُونَ مِنْ الارواح الَّتِي تَمَرُّ فِي حَيَاتِهُمْ حَدِّ الْاِلْتِصَاقِ
يَتَعَلَّقُونَ بِالتَّفَاصِيلِ وَالْبَقايا كَثِيرَا
تَرَافُقُهُمْ حُسْنُ النِّيَّةِ بالآخرين دَائِمًا
يَتَفَنَّنُونَ بِالتَّماسِّ الاعذار لِلْغَيْرِ
وَلَا يَعْرُفَ الظَّنُّ السيء الْيُهْمَ طَرِيقًا



أهْلُ الْقُلُوبِ الْبَرِيئةِ

يَتَمَسَّكُونَ بِالْبِدَايَاتِ بِإِصْرارِ
وَيُرْفَضُونَ النِّهَايَاتِ بِرُعْبِ
لَا يُسْتَوْعَبُونَ وَاقِعَ الْفِرَاقِ سَرِيعَا
يَتَحَايَلُونَ عَلَى الْوَاقِعِ بِحُلْمِ
وَيَتَحَايَلُونَ عَلَى الْحُلْمِ بِالْوَهْمِ
وَلَهُمْ عَلَى خَارِطَةِ الاحلام مِسَاحَاتُ شَاسِعِهِ



أهْلُ الْقُلُوبِ الْبَرِيئةِ

يُمَارَسُونَ دَوْرَ حَمَامِ السّلامِ
يُنْشَرُونَ الْحُبَّ عَلَى الارض
يُسْهِمُونَ فِي بِنَاءِ مُدُنِ الْفَرَحِ
يُسَارِعُونَ لِتَرْمِيمِ اِنْكِسارِ الْقَلُوبِ
يَتَحَدَّثُونَ بِصَوْتِ النُّقَاءِ وَالْحُبِّ وَالْحُلْمِ
يُشْعَرُونَكَ بَانَهُمْ قَدْ اُخْتُرِعُوا الْبَيَاضَ
عَلَى الارض



أهْلُ الْقُلُوبِ الْبَرِيئةِ

يَتَمَسَّكُونَ بِطُفُولَتِهُمْ رَغْمِ السّنواتِ
تُبْقَى قَلُوبَهُمْ فِي طَوْرِ الطُّفُولَةِ
لَا تُكْبِرُ اعماقهم وَلَا تَتَلَوَّثُ ابدا
تُرْتَسَمُ مَلاَمِحَ الطُّفُولَةِ عَلَى وُجُوهِهُمْ
أَعَيْنَهُمْ مرآه صَادِقَةَ لَا عماقهم
تَقْرَأُ باعينهم كُلُّ مَا تُخْفِيهِ اعماقهم
فَهُمْ لَا يُجِيدُونَ التَّخَفِّي والاخفاء
وَيَفْشَلُونَ فِي اِرْتِدَاءِ الْأَقْنِعَةِ



أهْلُ الْقُلُوبِ الْبَرِيئةِ

لَا يَخْذُلُونَكَ ابدا عِنْدَ الْحاجَةُ الْيُهْمُ
فَهُمْ اول مِنْ يُدَثَّرُ حاجَتُكَ وَيُسْتَرُهَا
وَهُمْ اول مِنْ تلمحهم عَيْنَاكَ عَنْ اِنْكِسارِكَ
وَأَوَّلَ مِنْ يُنْتَشَلُكَ عِنْدَ غَرِقَكَ بِأحْزَانِكَ
يَمْنَحُونَكَ انفاسهم عِنْدَ الْاِخْتِنَاقَ
يُحَوِّلُونَ ايامهم الى طَوْقُ نَجَاةُ يُلْقَوْنَهُ الِيِكَ



أهْلُ الْقُلُوبِ الْبَرِيئةِ

حِينَ يُحَبُّونَ يُحِبُّونَ بِعُنْفِ
وَحِينَ يُخْلَصُونَ يَخْلُصُونَ بِعُنْفِ
وَحِينَ يُصْدَمُونَ يَصْدِمُونَ بِعُنْفِ
وَحِينَ يُنْكَسَرُونَ يَنْكَسِرُونَ بِعُنْفِ
وَحِينَ يُبْذَلُونَ يَبْذُلُونَ بِعُنْفِ
وَحِينَ يُبْكَوْنَ يَبْكُونَ بِعُنْفِ




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
SaNfOr
-


صلي على النبي

صل الله عليه وسلم


مُساهمةموضوع: رد: أهْلُ الْقُلُوبِ الْبَرِيئةِ   الأحد 25 أغسطس - 11:39

بَارَك الْلَّه فِيْك عَلى مَوْضُوْع الْرَّائِع ..
و الْمَعْلُوْمَات الْقَيِّمَة الَّتِي زَادَتْنَا عِلْمَا و افَادَة ..
عَلَى امَل الْمُوَاصَلَة مَعَنَا دَائِمَا تَقَبَّل بالتوفيق سعدي .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أهْلُ الْقُلُوبِ الْبَرِيئةِ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ستار الجيريا :: المنتديات العامه :: المنتدى العام-
انتقل الى: