دُمــــوعٌ تــتــكــلّــم
شاطر | 
 

 دُمــــوعٌ تــتــكــلّــم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رشة ورد
-


صلي على النبي

صل الله عليه وسلم


مُساهمةموضوع: دُمــــوعٌ تــتــكــلّــم   الأربعاء 14 أغسطس - 9:15



حيِن تتحدث الدموع / صافيـة / نديـة /رقيقـة ،ومؤثـرة يقال أنها وظيفة

لا بد منها لتطهير العين من الشوائب أنها أصدق التعابير .. من منا لا يعرفها .. من منا لا يعشقها أو يخافها ..

من منا لم يحاول التخلص منها ... والأهم من ذلك من منا لم يثمل من مذاقها الحاد والمالح

في ليالي الوحدة أو أوقات الفرح وكذا الحزن أجل هي ودون منازع ،رفيقات دربنا

وكاشفة خبايا صدورنا إنها بلورات بل ماسات نطرحها رغماً عنا وربما رغماً عنها

الدموع / لها أنواع ومواقف مختلفة ؛ فالعين تدمع في لحظة,,

الَألم

فدموع الألم هي تلك التي نذرفها حين تئن النفس

وينزف القلب جراء ألم كانت وراءه الأيام

وكان ملقنوه أناس نحبهم

وهي دموع نخاطب من خلالها الزمن الذي غدر بنا

والكلمة التي ترافق

كل دمعة ألم هي لماذا..؟


الوَجع

تنساب من مقلنا عندما يخترق الوجع القلب

ليجتاح الجسم والكيان فتكون آنذاك

أشبه بصرخات استنجاد وطلب للحب

و الإهتمام ، والشفقة من غيرنا


الندم

دموع الندم نقية و مطهرة إن ذرفناها فهذا يدل

على صحوة ضميرنا و مراجعة أنفسنا فهي إذن

دمعة جميلة وجد مريحة لمن يذرفها ....!

فصدق من قال :الإعتراف بالذنب فضيلة


الخشوع

دمعة نذرفها إجلالاً و تعظيماً لخالقنا عز وجلّ

معها يهتز كياننا وقلبنا ،تحمل في طياتها مزيجاً

من الخوف والطمأنينة ،خوف من أن نكون مقصرين

وأن الله غير راض عنا واطمئنان لرحمته الواسعة

و غفرانه الاوسع تلك الدمعة هي أنبل وأصدق الدموع

و ما أسعد من ذرف يوماً دمعة خشوع للمولى تبارك وتعالى ,,


الهَمّ

تنزل هذه الدمعة حين نفشل في فهم ما

يدور من حولنا ولانستوعب المشاكل المحيطة

بنا ويصير السقوط متكررا في حياتنا

دمعة تترجم ثقل حياة باتت عبئا انهك قوانا

وخيبة من حياة أدارت لنا ظهرها

وكشفت وجها لم نكن نعلم بوجوده

هذه الدمعة هي التي تقول تعبنا وما عدنا قادرين

على مجاراة الحياة بمتغيراتها


الاشتيَاق

من أصدق الدموع وأصعبها تنساب من العين

لكن مصبها هو القلب ،ذلك القلب الذي يتلوى

من الاشتياق والحنين لمن نحبه ولا نستطيع رؤيته

دمعة تناجي الحبيب مهما كان بعيداً

دمعة نتمنى لو أنها تستطيع أن تلامس قلبه

لتحكي له عن حالنا في بعده وغيابه

تلك الدمعة مؤلمة لأبعد الحدود


الفَرح

دمعة ندية ورقيقة ترف لها الأجفان بغبطة

يرقص القلب حين نذرفها ،هي دمعة خفيفة وجميلة

تنساب رغماً عنا حين لا نستطيع احتواء فرحنا

وخاصة إن كان ذلك مفاجئاً هي أجمل الدموع و ابهجها

ليت كل الدموع مثلها .


الحزن

هي تلك التي لا توجد الكلمات ولا العبارات

لوصفها ،دمعة تقترن بألم وضعف

ووهن للقلب وللفؤاد دمعة صامتة شكلاً

وصاخبة مضموناً ،هي دمعة صاحبها

عاجز ومكبل ،عليل القلب ،ولا دواء لعلته سوى دمعه


الوَداع

هي أصعب الدموع وأقواها وقعاً في نفس الانسان

لأنها دموع تعبر عن انقطاع حبل طالما تمسكنا به

و ما أشد وجعها إذا ما كان الفراق أبدياً

هي الدموع التي ننادي بها من فقدناه آملين عودته

لكن هل من سامع ؟ ذاك هو الالم بعينه والعذاب ذاته .


الصمت

يذرفها القلب دماً لا دمعاً عندما لا يقوى على مجاراة الالم

وعندما يعجز الاحساس عن نقل هذه الدموع إلى العين

تظل حينها حبيسة القلب مكونة بذلك

عذاباً حقيقياً لا يفقهه إلا من انكوى به

دموع رهيبة حقاً .



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
دُمــــوعٌ تــتــكــلّــم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ستار الجيريا :: المنتديات العامه :: المنتدى العام-
انتقل الى: