^_^ النظام الشمسي ج3
شاطر | 
 

  ^_^ النظام الشمسي ج3

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رشة ورد
-
avatar

صلي على النبي

صل الله عليه وسلم


مُساهمةموضوع: ^_^ النظام الشمسي ج3   الثلاثاء 9 يوليو - 10:03





القشرة Crustوهي سطح الارض الخارجي ويبلغ سمكها 48 كيلومترا, وقاع البحار والمحيطات ويبلغ سمكها 5 كيلومترات.

حاجز الموهو
هو ما يفصل القشرة عن الوشاح.

الوشاح Mantle
ويمتد الوشاح الى عمق 2880 كيلومتر تحت سطح الارض وهو مكون من السيليكات الغنية بالغنيسيوم والحديد.


لب الأرض

تصل درجة الحرارة داخل باطن الأرضِ الى 5270 درجة كيلفن . حرارة الأرض
الداخلية نتجت أصلاً خلال فترة نموها ، ومنذ ذلك الحين إستمرت الحرارة
بالزيادة حيث تتفاعل من عدة عناصر مثل يورانيوم، ثوريوم، وبوتاسيوم. ان
معدل انبثاق الحرارة من داخل الأرض إلى سطحها يقدر بي 1/20,000 مقارنة
بالحرارة القادمة من الشمس .



المريخ :

المريخ هو الكوكب الرابع في النظام الشمسي، وسمّي بهذا الإسم تيمّناً بإله
الحرب الروماني. مساحته تقدّر بربع مساحة الأرض. له قمران، يسمّى الأول
فوبوس والثاني ديموس ويمتاز كوكب المريخ بلونه الأحمر بسبب كثرة الحديد
فيه. يعتقد العلماء ان كوكب المريخ كان يحتوي على الماء قبل 4 مليارات سنة،
والذي يجعل فرضية وجود حياة عليه فرضية عاليةً.


مميزات الكوكب :

لطالما جذب كوكب المريخ الناس بلونه الأحمر وألهب الخيال بما يتحلّى به هذا
الكوكب من غموض. مقارنة بكوكب الأرض، فللمريخ ربع مساحة سطح الأرض وبكتلة
تعادل عُشر كتلة الأرض. هواء المريخ لا يتمتع بنفس كثافة هواء الأرض إذ
يبلغ الضغط الجوي على سطح المريخ 0.75 % من معدّل الضغط الجوي على الأرض،
لذى، نرى ان المجسّات الآلية التي قامت وكالة الفضاء الأمريكية بإرسالها
لكوكب المريخ، تُغلّف بكُرةِ هوائية لإمتصاص الصدمة عند الإرتطام بسطح كوكب
المريخ ولا يستعمل الباراشوت للتقليل من سرعة هبوط المجسّات لإنعدام
الهواء. يتكون هواء المريخ من 95% أوّل اكسيد الكربون، 3% نيتروجين، 1.6%
ارجون، وجزء بسيط من الأكسجين والماء. في العام 2000، توصّل الباحثون
لنتائج توحي بوجود حياة على كوكب المريخ بعد معاينة قطع من الشهب المتساقطة
على الأرض والتي أتت من كوكب المريخ، واستدلّ الباحثون على هذه الحقيقة
بوجود أحافير مجهرية في الشهب المتساقطة. تبقى الفرضية آنفة الذكر مثاراً
للجدل دون التوصل الى نتيجة أكيدة بوجود حياة في الماضي على كوكب المريخ.

طبوغرافية المريخ :

طبوغرافية كوكب المريخ مذهلة، ففي حين يتكون الجزء الشمالي من الكوكب من
سهول الحمم البركانية، نجد ان الجزء الجنوبي من كوكب المريخ يتمتّع
بمرتفعات شاهقة ويبدو على المرتفعات اثار النيازك والشّهب التي ارتطمت على
تلك المرتفعات. يغطي سهول كوكب المريخ الغبار والرمل الغني باكسيد الحديد
ذو اللون الأحمر، وكان الناس على الأرض يعتقدون ان تلك السهول هي مناطق سكن
اهل المريخ، كما كان الإعتقاد السائد ان المناطق المظلمة على سطح الكوكب
هي بحار محيطات. تغطّي سفوح الجبال عل الكوكب طبقة من الجليد، ويحتوي جليد
سفوح الجبال على الماء وغاز ثاني اكسيد الكربون المتجمّد. تجدر الإشارة أن
اعلى قمّة جبلية في النظام الشمسي هي قمّة جبل "اوليمبوس" والتي يصل
إرتفاعها الى 27 كم. أمّا بالنسبة للأخاديد، فيمتاز الكوكب الأحمر بوجود
أكبر أخدود في النظام الشمسي، ويمتد الأخدود "جرح المريخ" الى مسافة 4000
كم، وبعمق يصل الى 7 كم.


أقمار المريخ :

يدور كل من القمر "فوبوس" والقمر "ديموس" دورانهما حول الكوكب الأحمر،
وخلال فترة الدوران، تقوم نفس الجهة من القمر بمقايلة الكوكب الأحمر تماما
كدوران القمر لكوكب الأرض تعرّض نفس الجانب للقمر من مقابلة كوكب الأرض.
وبما ان القمر فوبوس يقوم بدورانه حول المريخ اسرع من دوران المريخ حول
نفسه، فنجد ان قطر دوران القمر فوبوس حول المريخ يتناقص يوماً بعد يوم الى
ان نصل الى النتيجة الحتمة والداعية بارتطام القمر فوبوس بكوكب المريخ.
امّا بالنسبة للقمر ديموس، ولبعده عن الكوكب الأحمر، فنجد ان قطر مدار
الكوكب آخذ بالزيادة. تم غكتشاف أقمار المريخ في العام 1877 على يد "آساف
هول" وتمّت تسميتهم بأسمائهم تيمّناً بأبناء الإله اليوناني "آريس".

إستكشاف المريخ :تمّ إرسال ما يقرب من 12 مركبة فضائية للكوكب الأحمر من
قِبل الولايات المتحدة، الإتّحاد السوفييتي، اوروبا، واليابان. قرابة ثلثين
المركبات الفضائية فشلت في مهمّتها أما على الأرض، او خلال رحلتها او خلال
هبوطها على سطح الكوكب الأحمر. من أنجح المحاولات الى كوكب المريخ تلك
التي سمّيت بـ "مارينر"، "برنامج الفيكنج"، "سورفيور"، "باثفيندر"، و
"أوديسي". قامت المركبة "سورفيور" بالتقاط صور لسطح الكوكب، الأمر الذي
أعطى العلماء تصوراً بوجود ماء، إمّا على السطح او تحت سطح الكوكب بقليل.
وبالنسبة للمركبة "أوديسي"،

فقد قامت بإرسال معلومات الى العلماء على الأرض والتي مكّنت العلماء من
الإستنتاج من وجود ماء متجمّد تحت سطح الكوكب في المنطقة الواقعة عند 60
درجة جنوب القطب الجنوبي للكوكب.
في العام 2003، قامت وكالة الفضاء الأوروبية بإرسال مركبة مدارية وسيارة
تعمل عن طريق التحكم عن بعد، وقامت الأولى بتأكيد المعلومة المتعلقة بوجود
ماء جليد وغاز ثاني اكسيد الكربون المتجمد في منطقة القطب الجنوبي لكوكب
المريخ. تجدر الإشارة الى ان اول من توصل الى تلك المعلمة هي وكالة الفضاء
الأمريكية وان المركبة الأوروبية قامت بتأكيد المعلومة، لا غير. باءت
محاولات الوكالة الأوروبية بالفشل في محاولة الإتصال بالسيارة المصاحبة
للمركبة الفضائية وأعلنت الوكالة رسمياً فقدانها للسيارة الآلية في فبراير
من نفس العام. لحقت وكالة الفضاء الأمريكية الرّكب بإرسالها مركبتين
فضائيتين وكان فرق الوقت بين المركبة الأولى والثانية، 3 أسابيع، وتمكن
السيارات الآلية الأمريكية من إرسال صور مذهلة لسطح الكوكب وقامت السيارات
بإرسال معلومات الى العلماء على الأرض تفيد، بل تؤكّد على وجود الماء على
سطح الكوكب الأحمر في يوم ما
المشتري :


يعتبر المشتري من أكبر وأضخم كواكب مجموعتنا الشمسية، والخامس بعدا عن
الشمس. يتكون المشتري من نواة صخرية(الحديد والسيليكات) بحجم الأرض، وعشرة
أضعاف كتلتها، ومحاطة بثلاثة طبقات من الهيدروجين، الأولى في حالته الصلبة،
الثانية ثم في حالته السائلة والثالثة في حالته الغازية.
ويتركب هواء كوكب المشتري من 86 بالمائة من الهيدروجين و 14 بالمائة من
الهيليوم. ويحتوي أيضا على كميات ضئيلة جدا من الميثان وبخار الماء
والأمونياك، ومركبات أخرى كالكربون والايثان ، مما يجعل تركيبته تشبه كثيرا
تركيبة كوكب زحل.

المشتري Jupiter أكبر الكواكب. فحجمه 1300 مرة حجم الأرض. و له 16 قمر.
ويطلق عليه بالإغريقية زيوس ملك الآلهة . ولو كنت فوق المشتري فسيصبح وزنك
ثقيلا جدا . فلوكان وزنك فوق الأرض 70 كيلوجرام فسيكون فوق كوكب المشتري
185 كيلوجرام . وعلي سطحه تظهر بقعة حمراء كبيرة وهي عبارة عن عاصفة هوجاء
عنيفة تهب منذ 300 سنة وتجتاح منطقة أكبر من مساحة الأرض. ويتميز سطح
المشتري بأنه سائل مكونا محيطا سائلا من الماء والهيدروجين. وغلافه المحيط
كلما إقترب من الكوكب زادت كثافته حتي يصبح جزءا من سطحه . لهذا لايعتبر
للمشتري سطح يمكن طفو قارب فوقه . وللمشتري 16 قمر. ومن أشهرها أوربا و إيو
وجيناميد وطيبة وكاليستوومينس. والمشتري سريع الدوران حول نفسه . لهذا
يتتابع ليله مع نهاره كل 10-ساعات. لهذا السبب فإن وسطه ممطوط وليس مستديرا
.والكوكب يبدو قصيرا وسمينا وهذا أشبه بعمل شريحة من الفطير عندما يفردها
بسرعة الفطاطري . - متوسط حرارته –153 درجة مئوية . - جوه من الهيبدروجين
والهيليوم والميثان .



اقمار المشتري:

تم اكتشاف 63 قمر لكوكب المشتري, منها:
ايو
كاليستو
يوروبا
غانيميد



زحل :


زحل هو الكوكب السادس في النظام الشمسي ويتميز بحزام من الكويكبات يدور حوله مما يعطيه شكلا مميزا.

معلومات عن كوكب زحل :زحل هو الكوكب السادس من الشمس وثاني أكبر كوكب في المجموعة الشمسية.

المدار: 1.429.400.00 km(9054 AU) من الشمس

القطر: 120.536 km (إستوائي)

الكتلة: 5.68e26 kg

الرصد التاريخي لكوكب زحل :

زحل كان معروفاً منذ العصور التاريخية القديمة. جاليليو كان من الأوائل
الذين لاحظوه بتليسكوب في 1610 , لقد لاحظ ظهوره الفردي ولكنه كان مشوشا
بذلك. المراقبات الاولية لكوكب زحل كانت صعبة بعض الشيء وذلك لان الأرض
تعبر خلال مستوى حلقات زحل في بعض السنين عندما يتحرك في مداره. وبسببها
تنتج صورة ذات وضوح قليل لكوكب زحل. لقد قام العالم Christiaan Huygens في
العام 1659 دلّ على هندسية الحلقات. لقد اشتهر كوكب زحل بحلقاته منذ فدم
الزمان حتى عام 1977 عندما اكتشف حلقات خفيفة حول كوكب اورانوس وبعد ذلك
بفترة بسيطة حول المشتري و نبتيون.

اول زيارة لكوكب زحل كانت باستخدام بيونير11 في عام 1979 وبعد ذلك ب فويجير
1 و فويجير2. هناك مركبة اخرى في طريقها الى زحل وهي كاسيني .

سوف يجد الراصد زحل مسطحا عند استخدامه تليسكوبا صغيرا. الكواكب الاخرى
يوجد فيها نفس هذه الخاصية ولكن ليس بنفس المقدار. وكثافة كوكب زحل هي
الاقل بين الكواكب ، بل هي اقل من كثافة الماء ، وتساوي (0.7).

التكوين الداخلي لكوكب زحل قريب من تكوين كوكب المشتري والمتكون من قالب
صخري ، طبقة هيدروجينية معدنية سائلة ، و طبقة هيدروجينية جزيئية. هناك
اثار لوجود كميات من الجليد المتفرقة. كوكب زحل حار جدا (12000كيلفن في
القلب).

زحل يطلق كمية من الاشعة الى الخارج اكثر من الاشعة التي يستقبلها من الشمس.

مكونات الغلاف الجوي :

97 % هيدروجين

3 % هيليوم

0.05 % ميثان

القياس و الابعاد :

طول قطر هذا الكوكب الاستوائي 120.536 وطول قطرة القطبي 108.728 , وهذا
الفرق بين القطرين الذي يصل إلى 9.8% يعود سببه إلى السرعة العالية التي
يدور بها الكوكب حول محورة وأيضا إلى طبيعة العناصر المكونة لهذا الكوكب
اغلب العناصر المكونة لهذا الكوكب عبارة عن سائل فعندما يدور هذا الكوكب
حول محورة تتجه مادة هذا الكوكب تحو خط الاستواء ونتيجة لذلك يتسع قطر
استواء هذا الكوكب.
الكتلة و الكثافة :
كتلة زحل تقدر بـ 5.69*10 كم ومع ذلك فان كثافة هذا الكوكب قليلة وهو اقل
كثافة بالنسبة للكواكب الأخرى , حيث تبلغ كثافته .69 جم/ سم وبالمقارنة
بكثافة الماء التي تبلغ حوالي 1جم/ سم لو وضع كوكب زحل في محيط من الماء
فانه سيطفو.

تركيب الغلاف الجوي :

الغلاف الجوي لهذا الكوكب يتكون من 97% هيدروجين و 3.6% هليوم 0.05% ميثان .
أما بالنسبة لمكوناته الأخرى فهي عبارة عن جزيئات تحتوي على ديتيريوم
(خليط من الأوكسجين و النيتروجين) وامونيا و ايثانو ايثلين و فوسفين . كما
تجد هنا طبقة سميكة من الضباب حول هذا الكوكب .

الحرارة :

تبلغ درجة حرارة باطن هذا الكوكب ب25*10ك وتقل كلما اتجهنا إلى الخارج حيث
تبلغ درجة حرارة السطح بـ 135 كوتقل كلما ارتفعنا إلى طبقات الجو العليا
حيث تصل إلى 85 ك في السحب.

الطقس :

تصل سرعة الرياح على سطح هذا الكوكب إلى 500م/ث حيث يكون اتجاه هذا الرياح
في اتجاه الشرق هذا عند خط الاستواء أما في المناطق الأخرى فيكون اتجاه
الريح على حسب المنطقة.

أيام و سنين زحل :

يدور زحل حول نفسه كل 11 ساعة تقريبا وهذا هو اليوم بالنسبة له , ويدور حول
الشمس كل 29.46 سنه أرضية أي أن سنة زحل ب29.46 سنة من سنوات الأرض .


وصول الانسان الى زحل :

كوكب زحل يختلف عن الكرة الأرضية بحيث أننا لا نستطيع أن نحيا علية وذلك للأسباب التالية:

1 - الرياح سريعة على الكوكب وتبلغ 1800 كم/س

2 - الضغط الجوي عالي جدا

3 - عدم وجود ارض صلبة

4 - نسبة الهيدروجين عالية جدا ، بحيث لا نستطيع التنفس

الغيوم و Spokes :

عدة بقع سوداء مميزه يمكن أن ترى عبرالحلقة B على يسار الكوكب القمر ( Rhea
) و القمر (Dione ) يظهران كنقاط اسفل الى يسار الكوكب زحل على التوالي .
هذه الصورة قد أخذت في تموز يوليو 1981،21 عندما كانت المركبة الفضائية على
بعد 33.9 مليون كيلومتر عن الكوكب المركبة (Voyager 2 ) اقتربت أكثر من
زحل في أغسطس 1981.25 .

الغيمة البيضاوية الحمراء :

ميزة غيمة الاهليج الحمراء التي ترى في نصف الكوكب من الناحية الجنوبية
الاختلاف في اللونين بين الغيوم المزرقه المحيطة و البيضوية الحمراء تشير
تلك الاختلاف انها قد امتصة كمية من الضوء الأزرق و البنفسجي أكثر مما حصلت
علية الغيوم الزرقاء هذه الصورة قد التقطت في نوفمبر تشرين الثاني لعام
1980 من مسافة 8.500.000 كيلومتر .
اقمار زحل :
ان عدد اقمار زحل هو 18 قمرا. ان كل الاقمار لها معدل دوران معروف ما عدا
القمرين Phoebe وHyperion اللذان يدوران دورانا متزامنا (synchronously ).
بالاضافة الى هذه ال 18 قمرا ، هناك المزيد من الاقمار التي قد تصل الى
الدستة والتي اعطيت تعيينا مؤقتا ، ولكن الآن من المحتمل انها غير موجودة.

زحل Saturn :

يُرى كوكب زحل من الأرض وحوله حلقات كبيرة من الثلوج والتراب.والأقمار
الصغيرة. ولأن هذا الكوكب أكبر من الأرض فان وزنك لوكان 70 كيلوجلرام فوقها
فإنه يصبح 82 كيلوجرام فوق زحل . ومنظر زحل جميل عندما يري من الأرض حيث
تزينه حلقاته التي حوله والتي تسع 169800ميل . والكوكب يشبه المريخ ولكنه
أصغر منه. وتحت سحب غازي الميثان والهيليوم تصبح السماء سائلا حتي تصبح
محيطا هائلا من السائل الكيماوي . ومن أشهر أقماره بان وأطلس وبروميسيس
وباندورا وإبيسيس وجانوس وميماس .وليس هو الوحيد حوله الحلقات . فتوجد أيضا
حول المشتري واورانوس ونيتون . - متوسط درجة حراته – 184 درجة مئوية . -
جوه مكون من الهيدروجين والهليوم والميثان
أورانوس :


اورانوس Uranus هو الكوكب السابع في النظام الشمسي.

خصائص الكوكب :

كوكب عملاق يتكون من الغاز, حوله حلقات خافتة لم يكتشف بعد, الوحيد الذي
يميل علي جانبه وليس معتدلا. جوه به هيدروجين وهيليوم وميثان و درجة حرارته
العليا 184 درجة مئوية.

اقماره :

وله 21 قمر خمسة منها كبيرة.

وأهمها:

كورديلا
أوفيليا
بيانكا
كريسيدا
بورتيا
بليندا
تيتانيا




نبتون :

نبتون أحد كوكب النظام الشمسي وهو رابع أكبر الكواكب التسعة، وترتيبه
الثامن من حيث القرب من الشمس. يعتبر نبتون أصغر قطرًا من أورانوس ولكنه
أكبر منه حجمًا.

متوسط المسافة من الشمس30.06
أقرب مسافة للأرض28.8
متوسط السرعة المدارية5.4 كم/ ثانية
السرعة الدورانية18 ساعة 26 دقيقة
الفترة النجمية164.8 سنوات
القطـر عنـد خـط الاستواء48490 كم
درجة الحرارة على السطح-220 مo
عــدد الأقمــار التابعـة2


نبتون معناها بالإغريقية إله الماء .ويطلق عليه الكوكب الأزرق . ولو كان
وزنك فوق الأرض 70كيلوجرام يصبح فوق نبتون 84 كيلوجرام . ويجتاح نبتون
عاصفة هوجاء أشبه بالعاصفة التي تجتاح كوكب المشتري ويطلق علي عاصفة نبتون
البقعة المظلمة العظمي . ولا يعرف منذ متي نشبت لأنها بعيدة ولاتري من
الأرض. وقد إكتشفتها مؤخرا المسابر الفضائية الإستكشافية . وحول نبتون ست
حلقات تدور حوله . له أقمار أهمها تريتون الذي تنبعث فوقه حرارة . وحتي
الآن أمكن التعرف علي 8 أقمار تابعة له. وأشهرها قمر كاليبان وسيكوراكس
ويروسبير وستيبوس وغيرها . ويظن العلماء أنه يوجد تحت سحب نبتون محيط من
الماء أشبه بمحيط أورانوس . - متوسط حرارته – 223 درجة مئوية . - جوه مكون
من الهيدروجين والهيليوم والميثان .




بلوتو :

بلوتو (Pluto) أبعد الكواكب من الشمس لدرجة لا ترى من فوقه كما أنه أصغر
كواكب المجموعة الشمسية. له قمر شارون وحجمه كحجم بلوتو تقريبا وهو قمره
الوحيد. وكان الرومان يعتقدون أن الإله بلوتو هو إله العالم السفلي. ولو
كنت إفتراضا فوق بلوتو ووزنك فوق الأرض 70 كيلوجرام فسيصبح وزنك 4
كيلوجرام.
وبلوتو حجمه يصغر عن أحجام سبعة أقمار في المجموعة الشمسية. ومن شدة صغره
كثير من علماء الفلك لا يعتبرونه من الكواكب بل البعض حاولوا اعتباره
مذنبا. وبلوتو الكوكب الوحيد الذي لم تزره مركبة فضائية لبعده. لهذا
فالمعلومات عنه ضبابية وقليلة نسبيا. ولا توجد له صور واضحة المعالم كبقية
الكواكب. ولا سبيل أمام العلماء سوى التخمينات حوله وتخيله أو تصويره عن
بعد. تبلغ متوسط درجة حرارته –234 درحة مئوية وجوه مكون من الميثان
والنيتروجين.

متوســط المســافة مــن الشـــمس 5914.18 مليون كلم تقريباً.
متوسط السرعة المدارية 5.4 كم/ ثانية
السـرعة الدورانية 18 ساعة 26 دقيقة
الفترة النجمية 164.8 سنوات
القطـر عنـد خـط الاستواء 2300 كلم
درجة الحرارة على السطح -220



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
^_^ النظام الشمسي ج3
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ستار الجيريا :: القسم الدراسي :: التعليم التقني والجامعي :: موسوعة البحوث-
انتقل الى: