إْروٍإْحٌ هَـــــــإْئٍِـمَة ٌلِـٍلأبَـــــدْ
شاطر | 
 

 إْروٍإْحٌ هَـــــــإْئٍِـمَة ٌلِـٍلأبَـــــدْ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رشة ورد
-
avatar

صلي على النبي

صل الله عليه وسلم


مُساهمةموضوع: إْروٍإْحٌ هَـــــــإْئٍِـمَة ٌلِـٍلأبَـــــدْ   الخميس 16 مايو - 9:40





هَذِه الأروَاحُ ... كَم مَر مِنها عَليكُم ؟؟ وكَم يَمرُ ؟؟! .... تهِيم مُنذ الأزَل حَتى قِيامِ السَاعَة ...

☻< ----- شَتانٌ بَينَ الوَجهَينْ ------> ☺


إليْكم أعِزائِي أرْواحٌ هَائِمَة لِلأبَد ... *


إْروٍإْحٌ هَـــــــإْئٍِـمَة ٌلِـٍلأبَـــــدْإْروٍإْحٌ هَـــــــإْئٍِـمَة ٌلِـٍلأبَـــــدْ الرُوحُ الأوْلىَ :إْروٍإْحٌ هَـــــــإْئٍِـمَة ٌلِـٍلأبَـــــدْإْروٍإْحٌ هَـــــــإْئٍِـمَة ٌلِـٍلأبَـــــدْ



مُسرِعَة .. خَائِفة .. مَذعُورَة .. ترْتمِي لِترفَع يَدَها بالدُعَاء .. !! ثمّ تعُودْ ...
مُتسَلِلة .. خـُطواتـَها كالرِيش خـِفَة .. لِتركَع بجَانب ابْنِها المُجهَد وتمسَح َجَبينَه .. تتمَتمُ بالدُعَاء ..
وتعُود لِتهيمَ مِن جَديد .. تَارةً تصَلِي .. وتاَرةً تعُود .. وتَارةً تجَهـِزُ الدَواءْ ..


▪▫▪▫▪▫ وهكذا هي للأبد ▪▫▪▫▪▫


أرْواحٌ هَائِمَة لِلأبَد ..

إْروٍإْحٌ هَـــــــإْئٍِـمَة ٌلِـٍلأبَـــــدْإْروٍإْحٌ هَـــــــإْئٍِـمَة ٌلِـٍلأبَـــــدْ الرُوحُ الثَانِيَة : إْروٍإْحٌ هَـــــــإْئٍِـمَة ٌلِـٍلأبَـــــدْإْروٍإْحٌ هَـــــــإْئٍِـمَة ٌلِـٍلأبَـــــدْ



صَغيرَة .. تحِبُ الحَياة .. ترَى ثوبَها المُرَقعَ فسْتانا ً.. ترَى الشَارعَ قصْرَهَا ..
والرَصِيفُ ترَاهُ كرسِيَها .. ترْفَع يَدهَا .. لَكِنها ليْسَت للِدُعَاء .. فقط تعَلمَت أنْ تقولْ :
« إرحَمنِي أشْعر بالعَناء .. أمِي عَلى سَريرِ المَرضْ .. وأخِي بحَاجَة للدَواءْ .. وأناَ ...»
وتَنظرُ إلى حِذائِها المُمَزقْ .. « وأنَا ... أنا أمَلهُم الوَحِيد يَا سَيدَ الشُرفَاء » ... !!
تارة ًتلعَب .. وتارةً يصْدُمُها المَارَة .. وتارةً تمُد اليَد فِي اسْتِجْداء ...

▪▫▪▫▪▫ وهكذا هي للأبد ▪▫▪▫▪▫


أرْواحٌ هَائِمَة لِلأبَد ..


إْروٍإْحٌ هَـــــــإْئٍِـمَة ٌلِـٍلأبَـــــدْإْروٍإْحٌ هَـــــــإْئٍِـمَة ٌلِـٍلأبَـــــدْ الرُوحُ الثَالِثة : إْروٍإْحٌ هَـــــــإْئٍِـمَة ٌلِـٍلأبَـــــدْإْروٍإْحٌ هَـــــــإْئٍِـمَة ٌلِـٍلأبَـــــدْ



كَانت تفكِرُ فِي غبَاءْ ...!! «هُم يَعشقوُن .. هُم يَحلمُون .. كيفَ يَبدونَ سُعداءْ ؟؟
وأنَا لا صَديقْ .. لا حَبيبْ .. لا قِصَة ًأشَاركَ فِيها مَجمُوعَة الأغْبيَاء ».. ذهَبت تترجمُ حُبَها ..
مِثلمَا يُترجمُ الفَاجرُون الغِناء .. أمُها مَهجُورَة .. أخِيهَا مَريضْ ..
أخْتها الصُغرى لا تعَرفُ العَناء .. وهِي تارَةً تُحَطِم نَفسّهآ.. وتارةً تبكِي واقِعَها ..
وتارة ً.. تحْلم ُفِي شَقاءْ !!


▪▫▪▫▪▫ وهكذا هي للأبد ▪▫▪▫▪▫
*

أرْواحٌ هَائِمَة لِلأبَد ..


إْروٍإْحٌ هَـــــــإْئٍِـمَة ٌلِـٍلأبَـــــدْإْروٍإْحٌ هَـــــــإْئٍِـمَة ٌلِـٍلأبَـــــدْ الرُوحُ الرابعَة : إْروٍإْحٌ هَـــــــإْئٍِـمَة ٌلِـٍلأبَـــــدْإْروٍإْحٌ هَـــــــإْئٍِـمَة ٌلِـٍلأبَـــــدْ


تنثرُ البَسمَة عَلى مَن حَولهَا .. لا تبْخلُ العَطاء .. تعَلمُ مَن حَولهَا ..
مَاذا يَعني الوَفاء !! فِي زَمنٍ سَقطت فِيه الأقنِعة عَن وجُوه الأوفِياء .. تعْشقُ الدُعَاء ..
تحْلم ُببيَتِها .. «رُغمَ انهَا كبُرَت كثيراً وَفاتهَا رَكبُ السُعَداءْ » .. لا تـُبالِي . .. هِي أمٌ أخْرَى لَهُم ..
تزرَعُ .. تـُعَمِر .. تارةً تضْحَك .. تارةً تُغنِي .. وتارةً تشَجعُ الأتقِياء ..


▪▫▪▫▪▫ وهكذا هي للأبد ▪▫▪▫▪▫
* أرْواحٌ هَائِمَة لِلأبَد ..


إْروٍإْحٌ هَـــــــإْئٍِـمَة ٌلِـٍلأبَـــــدْإْروٍإْحٌ هَـــــــإْئٍِـمَة ٌلِـٍلأبَـــــدْ الرُوحُ الخَامِسَة : إْروٍإْحٌ هَـــــــإْئٍِـمَة ٌلِـٍلأبَـــــدْإْروٍإْحٌ هَـــــــإْئٍِـمَة ٌلِـٍلأبَـــــدْ


يَرحَل فِي الصَباح ليَعودَ فِي المَساءْ .. يَدرسُ الطِب فقط ليُنقذ أخَاه ..
«ويَرعَى أخته الصُغرَى وأمَه .. وأمُه الأخْرَى .. ويُخرِس ألسُن البَغاءْ .. »
يضْربُ المَثل لأبيهِ .. لا يَهرُب الرِجالْ فِي فصْل الشِتاءْ ..
تارةً فِي المَسجدِ يَركَع .. وتارَة فِي طلبِ العِلم يَمضِي وتَارَة يتمْتم : عِندمَا سَأحَقق حُلمِي
عِندَها فقـَط .. سَأتنفسُ الصُعَداء ..

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
walid alg
تمييز وتواصل


صلي على النبي

صل الله عليه وسلم


مُساهمةموضوع: رد: إْروٍإْحٌ هَـــــــإْئٍِـمَة ٌلِـٍلأبَـــــدْ   الجمعة 17 مايو - 1:46


امر من صفحاتك وأقف أمامكـ .. صامت..

من جمال ما أراه

حسن أبداعكـ وصياغتكـ المتقنة ...

فأنا لست ألا نقطة من بحور أبداعاتـكـ

وبوووح قلمكـ نثر ما قد يجول في الأنفس دون استشعااار

هزززز الوجدان وتزلزلت البقايا الراكده منذ العصور .....

لكـ مني كل التقدير على جمالية طرحكـ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
إْروٍإْحٌ هَـــــــإْئٍِـمَة ٌلِـٍلأبَـــــدْ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ستار الجيريا :: أدب وشعر :: الشعر الفصيح-
انتقل الى: