عَبَآءَ آلَليلِ وأَنيَآبُ الصَّقيعُ
شاطر | 
 

 عَبَآءَ آلَليلِ وأَنيَآبُ الصَّقيعُ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رشة ورد
-


صلي على النبي

صل الله عليه وسلم


مُساهمةموضوع: عَبَآءَ آلَليلِ وأَنيَآبُ الصَّقيعُ   الأربعاء 11 يوليو - 14:07



أَسدَلَ الَلَيلُ عَبآءَتهُ
واستَيقَظَ َمَآرِدَ آلسُكون
وَآلسَوآدُ آلمَجنونُ مَزَقَ رِدآءَ آلنُور
والأَلَمُ يَنهَشُ مَلامِحَ الضَوءِ البَهِيّ
وَالصَّمتُ غُولٌ يَجثِمُ فَوقَ صَدرِ آلقَمَر
وَآلصَقيعُ يُغرِسُ أَنيَآبهُ ويُحدِثُ ثُقباً بِطَبَقَةِ الأُزونِ
تَنآثَرَت أَضوآءُ مَصَآبيحُ آلشَوآرِع وآلشُموعِ
غُيومِ الأَمآنِيّ تَتَثَآءَب خَيبَآتِ الأَمَل
رَذآذُ آلمَطَر يَتَسآقَطُ عَلَى شُرُفآتُ آلوَجَع
وَأَحلآمٌ بَني آلبَشَر تَنسَآقُ إِلى أَعمَآقِ آلمُستَحيل
تَشتَدُّ حِلكَة سَوآدُ آلَلَيلِ ويَشتدُ آلصَقيع وَتَتَجَمَدُ أَطرآفُ آلطُموح
ونَتيهُ في مَجرآتِ آليَأسِ وَنَتَخَبَطُ بِمَدآرآتِ آلتَشَرُد وآلضَيَآع
عَلَى هَوآمِش آلحَيآةِ نَتَسَكَع نَرسِمُ خُطوطاً عَرجآء
عَجَباً.. لَنآ كَيفَ حَشَونآ آفوآهَنآ بِترآبِ الإنصِيآع !!
كَيفَ قَبِلنآ أَن نُقَيدَ بِسَلآسِلَ وَأَغلآلَ آلفَرآغ
أَصبَحَت أَيآمَنآ مٌجَرد فَوضَوية ِأَلوآنٍ وَبَعثَرَةِ أَورَاق
أَنآ وَأَنتَ نَتَقَآتلُ وَعلى فُتآتِ خُبز نَتَهَآرَش
فِي دَآئِرَةِ آلزَمَن جُرِدنآ مِن إِحآسيسَنآ
إِنسَلَخنَآ عَن إِنسَآنِيَتِنآ وَأَصبحنَآ وُحُوشٍ وَأَعدَآء
لَم نَعد نَعلَمُ مَن نَحنُ وَلا نَعتَرِفُ بِتَأريخِ آبَآءٌ وَلا أَجدآد
حِقدٌ وَكُرهٍ خَيَمَ عَلى كُل مَسآحآتِ آلبَيآضِ بِحآضِرنآ وَمُستقبَلِنآ
ضَرَبنآ بِعَرضِ الحَآئِط شُمُوخَ مآضينآ وَشَوهنآ جَمآلَ مَبآدِئَنآ
تَدآخَلَت المُصطلَحآتُ القَبيحَةُ وَ آلمَفَآهيمِ الجَميلَةُ ببِعضِهآ
فَلَم نعِد نُدرِكُ مَعنى ::أَنآ وَأَخي عَلى ابنُ عَمي
وَآلمُرعِبُ أَننا نَجهَلُ مَعنى :: أَنا و ابنُ عَمي عَلى الغَريب
أَصبحنآ نَضَعُ شَريطٌ لاصِق عَلَى تِلكَ آلمَقولَه
لِنوهِم أَنفُسَننآ أَننا أَكثَر تَمشياً وَمنطِقِيَّه معَ الوَآقِع
وَتَحتَ عَبآءَةِ اللَيلِ نُكَرِرُ كُلَّ يَوم مَأسآةِ قَآبيلُ مَعَ أَخيهِ هَآبيل
وَعَجِزنآ أَن نَكونَ مِثلَ ذَآكَ الغُرآبِ وَنوآري سَوآءآتنا
آآهٍ يَآزَمَن
,

أَصبَحنآ نعَبِأ الضَمير بِزُجآجآتٍ فَآرِغةٍ ونَبيعَهآ عَلى الأَرصِفه
وَقُلوبٌ مُرتَجِفةٌ مِن بُرودَةِ آلصَقيع تَتَسولُ قَليلآ مِن الدِفء
بِزَمآنِ العَولَمه الإِنسانيّةُ وُئِدَت بِيَدِ هَذآ المُسمّى إِنسآن
الإِنسَآنيةُ أَصبَحت بِلا وَطنٍ وعُنوآن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
عَبَآءَ آلَليلِ وأَنيَآبُ الصَّقيعُ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ستار الجيريا :: المنتديات العامه :: المنتدى العام-
انتقل الى: