مدينة بوسعادة العظمَــى
إرسال موضوع جديد   
شاطر | 
 

 مدينة بوسعادة العظمَــى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
SaNfOr
-


صلي على النبي

صل الله عليه وسلم


مُساهمةموضوع: مدينة بوسعادة العظمَــى   الإثنين 27 يونيو - 22:17

مـديـنة السـعـادة وبوابة الصحراء




نشأة مدينة بوسعادة و
تطور
نسيجيها العمراني
:

معطيات عامة :

مقدمة : تصنف
مدينة
بوسعادة على أنها مدينة سياحية ذات تراث عريق ، تقع في الجنوب الشرقي

للبلاد على بعد 248 كلم من العاصمة الجزائر و إلى الجنوب من عاصمة الشرق
قسنطينة
على بعد 320 كلم ، و هي دائرة تابعة لولاية المسيلة التي تبعد عنها

بــــ 65 كلم .
يحدها من كل الجهات : من الشمال بــلدية أولاد سيدي
ابراهيم
، و من الشمال الغربي بــلدية الحوامد ، غــربا بلدية تامسة و
جنوبا
برج ولتام ، و تلتقي عندها طرق وطنية هامة اتجاهاتها : شمال جنوب ،
شرق
غرب ، الشمال و الجنوب الغربي و بذلك تشكل نقطة عبور متقاطعة لطرق نحو
الصحراء
.
تتوفر الدائــرة على عمق ترابي يمتد على مساحة تقدر بــ 255
كم
مربع تتوزع عليها مجموعة سكنية تصل إلى 110785 نسمة لكثافة تقــدر بـ
492
نسـمة / كم . و تشرف دائرة بو سعادة على تسيير 7 بــلديات و تمثل حاليا
المركز الثــقافي و الإداري ، الإقتصادي الدائــرة ، و المدينة تقع بإقليم
جاف و محاصرة بحواجز طبيعية و ذات طابع سياحي و تضم عمرانا أصيلاً ، و
تتحمل
ضغاً سكانيا كبيرا من المناطق المجاورة نتيجة لوجود تفاوت كبير في
توزيع
المشاريع الإنمائــية . فلم تحظ المدينة باهتمامات الهيئات العليا
للتخطيط
مما جعل إمكانياتها الاقتصادية محدودة .

المعطيات الجغرافية

المناخية :

1/ التضـــــاريس : يبلغ متوسط ارتفاع المدينة عن سطح
البحر
بــ560م ، و تقع المدينة في السفح الشمالي للأطلس الصحراوي ــ جبال
أولاد
نايل ــ وتمثل الحدود الجبــلية للسهول العليا و تطل على شط الحضنة .

مرتفعاتها
متوجهة : جنوب ـــ غرب ، شمال ـــ شرق متمثل في جبل كردادة
جنوبا
موخيرة شمالا بينهما منخفض به المدينة ، ذو إنحدار يتراوح بين 3% إلى

8% و هو ضيق لمحاصرة المرتفعات السابقة و من الجهة الشرقية بالكثبان
الرملية
، فنجد أن هذه المنطقة المنخفضة ذات شكل مخروطي و محاصرة بحواجز
طبيعية
تعيق نموها و توسعها ، أما وادي بوسعادة فينبع من السفح الشمالي
لجبال
أولاد نايل و يقطع المدينة من الجهة الجنوبية ليلتقي بـــواد ميطر .

2/
المــــــناخ : تقع المديـنة ضمن المناخ الجاف الانتقالي بين البحر
المتوسط
و الصحراوي الحار و المتميز بعدم الإنتظام في التســاقط و تفيد
المعطيات
الآتي :

الريـــــــــــــاح : يهيمن على بوسـعادة نوعان
من
الرياح : الرياح الغربية سرعتها 2.6م/ثا لها تأثير سلبي بنقلها للرمال
ــــــ
الرياح الشمالية الغربية تزداد في الشتاء و الربيع و تتناقص مع
اتحاهات
و ردة الريــاح .
الـــحــرارة : ترتفع إنــطلاقا من شهر ماي
حتى
شهر سبتمبر و يمثــل شهر جويــلية الأكثر حــرارة حيث درجة الحرارة
القصوى
37.8م ، و في شهر جانفي تكون أدنى درجة تقــدر بــ 8م .

التـــساقــــط
: التساقطات قلــيلة و غير منتظمة حيث أصبحت في النوات الأخيرة لا تتعدى
170مم
و يمثــل المتوسط 245 مم سنويا أي ما يعادل ( 4 أيــام في كل شهر ) .


كل
عناصر المناخ هذه تلعب دوراً هاما في تحـديد منطقة الراحة التي

تـتناسب و عمل الإنسان في كل منطـقة فالمتأمل في شكل القصر و تخطيطه يلاحظ
كيف تمكن سكانه من إتخاذ مناخ ملائم للإنـسان بإستعمال المـاء و لمحافظة
على
العطاء النـباتي لإضفاء الماخ المحلي في التركيب العمراني المتراص
وواضح
أيضا كيف تمكن الفرنســيون من توجيه شكل طرقـاته و تلائم معطيات
الرياح
السائدة خاصة حماية المديـنة من الرياح المحملة بالتراب عن طريق
النخيل
الوافر و استغلالهم الغطاء انباتي داخل السكنات .

نـبذة
تاريخـية
:

" سعادة " ، " أبوسعادة " ثم " بوسـعادة " هكذا تطور
اسم
هذه المدينة فمنهم من قال بأن اسم المدينة جاء لغبطة مؤسسها بهذا
الموقع
المختار ، احتلت بوسعادة موقعا هاما في المنطقة و يثبت قدم وجودها و

مدى أهميتها في الحضارات المتعاقبة عن هذه البلاد حيث تشير بعض المراجع أن
إعمارها يعود إلى عصور المماليك النوميدية أي قبل 8 ــ 10 آلاف سنة .
و
قبل الاحتلال الروماني للمنطقة كانت المدينة آهلة بالجيتول و هم البرابرة
الرحل
الذين كانوا في تنقل مستمر في الهضاب العليا بحثا عن المراعي ،
وبعدها
أصبحت بوسعادة مستعمرة رومانية و كانت فيالق الجيوش الرومانية تمر
بالمديـنة
، و على مقربة من بوسعادة شيدت قلعة رومانية و انمحت معالم هذا
البناء
و حلت محله قلعة " كافيبطل " الفرنسية التي استعادت آثار البناء
الروماني
.

إذ أجمع العديد من المؤرخين أن البناء المسمى في عهد
الاحتلال
" بليار العيد بان " قد أقيم ليضمن أمن قــوات الإمبراطورية
المتجهة
نحو المنطقة الجنوبية أو العائدة منها ، و بمجيء الإسلام في القرن
السابع
بصم نهائيا موقع الناحية الواحتية فيما بعد فالإباضية مرت بالمنطقة
دون
أ، تستقر فيها ، إلى أن وادي بوسعادة في القرن العاشر صار يشكل نقطة
التقاء
القوافل التجارية و بمجيء الهلاليين الذين أثروا كثيرا في المنطقة
ثم
قبائل الرحل القادمين من مصر فنظراً لطبيعتها الخلابة و طابعها السياحي
كانت
بوسعادة على مر العصور الواحية السياحية التي تجلب السياح إليها و من
مختلف
الأجـناس .







من المناظر الطبيعية الموجودة بمدينة السعادة




من أهم جوامع بوسعادة


الملحفة:اللباس الذي اشتهرت به نساء المدينة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
كورابيكا
تمييز وتواصل
avatar

صلي على النبي

صل الله عليه وسلم


مُساهمةموضوع: رد: مدينة بوسعادة العظمَــى   الجمعة 1 يوليو - 21:14

..مشكووووورجدااا

على مرورك الجميل


وااصل.

.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أمير الأهرام
تمييز وتواصل
avatar

صلي على النبي

صل الله عليه وسلم


مُساهمةموضوع: رد: مدينة بوسعادة العظمَــى   السبت 5 مايو - 17:25

شكراالكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
رشة ورد
-
avatar

صلي على النبي

صل الله عليه وسلم


مُساهمةموضوع: رد: مدينة بوسعادة العظمَــى   الإثنين 24 سبتمبر - 11:38

:~،ـ،ـ •سلمت يمنآكـ على مآحملتهـ لنآ،ـ،ـ~ٍ

..:~موضوع عآلي بذوقهـ ,, رفيع بشآنهـ..ـ،ـْْ

:~كلمآتـ كآنت ,, وسوف تزآل بآلقلبـ ,, ~

:/~،ـ،ـ،يــ ع ـطيكـ الــ ع ـآآفيهـ على مآطرحت لنآآ يـآآلــ غ ـلآآآ ,,

ولاتحرمنامن جديدكـ ,,,, لآعدمت ,,, ولآهنت:~،ـ،ـ،


))O.o°• SNOW WHITE O.o°((
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
sarona
تمييز وتواصل
avatar

صلي على النبي

صل الله عليه وسلم


مُساهمةموضوع: رد: مدينة بوسعادة العظمَــى   الثلاثاء 25 سبتمبر - 11:53

شكرا لك
طرح مميز
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مدينة بوسعادة العظمَــى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ستار الجيريا :: منتدى ستار ألجيريا :: أقسامنا :: ويكيبيديا الجزائر-
إرسال موضوع جديد   انتقل الى: